الرئيسية / منوعات / كلام رائع ومؤثر عن الاخ

كلام رائع ومؤثر عن الاخ

[sc name=”ads1″ ]

[sc name=”ads2″ ]

الأخ الأخ نعمة من الله عز وجل، فهو قطعة من القلب والروح، هو الكتف الذي نتكئ عليه إذا ما اشتدت الدنيا، وهو الذي يحمي ظهورنا ويحمل عنا عبء الحياة وقسوتها، الأخ هو السند والذخر والصديق الأول، فلولاه لكان طعم الحياة مراً، سنعرض لكم في هذا المقال أجمل الكلمات والخواطر والأشعار التي قيلت عن الأخ.

في بعض الأحيان يكون الشقيق أفضل من أن يكون بطلاً خارقاً. مهما كان العمر، يبقى الأخ الكبير هو الأب الثاني لأخته. وجود الأخ في حياة الفتاة هو حضور لصديق أبدي، ورفيق أول للطفولة، وصخرة تستند إليها عندما تكبر. رب أخ لك لم تلده أمك. يكون الأخوة والأخوات مع بعضهم البعض، يتشاركون كل شيء منذ بداية الحياة وإلى الأبد، وهذا الشيء لا مفر منه. وإن كنت سأتحدث عن نعيم الحياة فسأبدأ بأخي. ليس هنالك حبٌ آخر كحب المرء لأخيه، وليس هنالك حب أيضاً كحب الأخ لأخيه، فهو حبٌ متبادل يدوم للأبد. خير ما اكتسب المرء الإخوان، فإنّهم معونة على حوادث الأيام ونوائب الحدثان. لكلّ شيء بديل إلّا الأخ. أن يكون جميع البشر إخوة هو حلم الذين ليس لهم إخوة. إنّه لأمر لطيف أن تنشأ مع شخص يشبهك، شخص ما تتكئ عليه، شخص يمكنك أن تعتمد عليه، شخص تخبره ما لديك من أمور. بعد أن تكبر الفتاة، يحمونها أخوتها الصغار كما لو كانوا أكبر سناً منها. الأخ ركن الروح، وزاوية الذاكرة، ومفصل الذكرى، الأخ عمود في روحك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *